فيديو هدير مكاوي

ويُظهر الفيديو هدير مكاوي مقبوضًا عليها من قبل المواطنين، خلال أحداث مجلس الوزراء، حيث يحاورها مصور الفيديو ويثبت أنها قامت بعمليات تخريب خلال أحداث مجلس الوزراء، وتعترف هدير خلال الفيديو بقصتها الحقيقية، التي تبدأ بهروبها من أهلها بالمنصورة، واستقرارها بالقاهرة، ثم محاولاتها لادعاء الثورية والانتساب لحركة 6 أبريل.