فتيات شوهن صورة العرب

علياء المهدي، ناشطة سياسية، بحركة "فيمن"، نشرت صور عارية بمدونة خاصة بها عبر الإنترنت، عقب ثورة 25 يناير، ودعت إلى احترام حرية النساء ورغباتهن و الى التحرر من القيود والعادات والتقاليد الشرقية، أما عن أمينة التونسية، هي ناشطة عربية تونسية، توجه نفس رسالة "المهدي"، وبنفس الطريقة، ومن ثم انضمت إلى حركة "فيمن" النسائية، وأخرى فتاة لبنانية ظهرت في برنامج تليفزيوني لبناني بجانب "شقيقها"، معلنة أنهما اتفقا على الزواج، نظرًا لوجود علاقة حب بينهما منذ الصغر، والمخرجة السينمائية نادية الفاني، أعلنت تضامنها مع أمينة التونسية، حيث نشرت صورها عارية الصدرعبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أما عن خديجة بن عباد فا هي قيادية سياسية بحزب "نداء تونس"، نشرت صور عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، تسجل لحظات حرقها لصفحات القرآن الكريم، بسيجارتها، وأثارت مايا خليفة جدلًا واسعًا في الفترة الأخيرة، وخاصة بعد احتلالها المرتبة الأولى من حيث المشاهدة بأحد المواقع الإباحية، مايا خليفة، لبنانية الأصل ، 23 عامًا، التي تعيش في ولاية فلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية، أعربت عن سعادتها الكبيرة، بما وصفته بالانجاز، ما زاد الهجوم عليها.